السيدة العذراء تستقطب الزوار من سائر الطوائف والملل عبر أيقونتها العجائبية الكأس الذي لا ينضب


بقلم الاعلامية ماريشا الزهر



أيقونة والدة الإله “الكأس الذي لا ينضب” تتكلم زيتاً مقدساً داخل كنيسة مار سمعان العمودي للروم الملكيين الكاثوليك في مدينة ويندزور، كان ذلك ليلة عيد التجلي 5 آب 2019 حيث كان اجتماع للشبيبة في قاعة الكنيسة وفور الانتهاء من الاجتماع وخروج الجميع برفقة كاهن الكنيسة الأب جيرارد أبي صعب للصلاة داخل الكنيسة وإذ بالأيقونة تنضح زيتاً حيث قاموا بمسحه ظناً منهم أن أحداً قد سكب الزيت على الأيقونة، لكن عند عودتهم مساء ذلك اليوم بناء على طلب إحدى السيدات كان الزيت أيضاً ينسكب منها بغزارة.

تكررت هذه الحادثة مراراً وأقيمت القداديس الإلهية من أجل رفع الصلاة والشكر للسيد المسيح ربنا وإلهنا الذي بدأت العجائب على يده ونعيشها حتى يومنا هذا فإقامته من بين الأموات وسر الذبيحة الإلهية أكبر دليل على ذلك.

وفي عيد رقاد السيدة العذراء في 14 آب تكلّل العيد بالزيت العجائبي الذي نضح بغزارة.

تعتبر هذه الأيقونة من إحدى النسخ لأيقونة “الكأس الذي لا ينضب” العجائبية الموجودة في روسيا اليوم وصاحبها شاب اوكراني يعيش في لبنان حالياً كرّس نفسه وموهبته لرسم الأيقونات بعد أن شفته السيدة العذراء من إدمانه الكحول منذ عشر سنوات تقريباً.

اشترى الأب جيرار هذه الأيقونة وحفظها مدة عامين في الكنيسة القديمة التي كانت الطائفة تصلي فيها ثم عرضها داخل الكنيسة الجديدة أيام السيدة المباركة 1 - 14 آب

جذبت الأيقونة الناس جميعاً وأخذت الجموع تتوافد بأعداد هائلة إلى الكنيسة الجديدة من أجل الحصول على السلام الروحي وزيارة الأيقونة والتبرّك بها وبزيتها المقدس.


0 مشاهدة0 تعليق

397 WYANDOTTE STREET WEST

WINDSOR, ON N9A 5X3

(519) 254 - 2000

icgo.canada@outlook.com

© 2023 by The Artifact. Proudly created with Wix.com