انتحار عاشقة كرة القدم الايرانية

اعداد الزا مراديان


لتعالت أصوات الرياضيين والحقوقيين الغاضبة في إيران والعالم معبّرة عن صدمتها لخبر انتحار شابة إيرانية تدعى سحر خدياري وداعية للسماح بدخول جميع الإيرانيين رجالاً ونساء إلى الملاعب للاستمتاع باللعبة الشعبية الأولى في العالم.

فقد ألقت سلطات الجمهورية الإسلامية القبض على خدياري اثناء محاولتها دخول استاد طهران متنكرة بزي رجل لتشجيع فريقها المفضل “استقلال”. وأمضت الشابة التي عرفت باسم “الفتاة الزرقاء” نسبة لألوان الفريق الذي تشجعه، ثلاثة أيام في السجن قبل إخلاء سبيلها بكفالة. وتوجهت بعدها للقضاء للنظر في قضيتها حيث قامت بإضرام النار في نفسها أمام المحكمة خوفاً من حكم محتمل بالسجن لمدة تتراوح بين ستة أشهر وعامين.

وفور إعلان وفاة خدياري اجتاحت موجة من الإدانات مواقع التواصل الاجتماعي وأصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا بياناً طالب فيه السلطات الإيرانية بضرورة توفير الحرية والأمن لكافة النساء وإنهاء منع الراغبات منهن من دخول الملاعب.




0 عرض0 تعليق

397 WYANDOTTE STREET WEST

WINDSOR, ON N9A 5X3

(519) 254 - 2000

icgo.canada@outlook.com

© 2023 by The Artifact. Proudly created with Wix.com